News

وزير التجارة والصناعة الأنغولي يزور مدينة دبي الصناعية لاستكشاف فرص التعاون المتاحة

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 12 ديسمر 2021: زار وفد تجاري من أنغولا مدينة دبي الصناعية، التي تعد واحدة من أكبر مراكز التصنيع واللوجستيات في المنطقة، لاستكشاف فرص التعاون مع دولة الإمارات العربية المتحدة، في سياق استراتيجية الدولة الواقعة في غرب أفريقيا لدفع عجلة التصنيع لديها وتطوير مراكزها الصناعية.

 

واستقبل الوفد الذي ترأسه وزير التجارة والصناعة الأنغولي فيكتور فرانسيسكو دوس سانتوس فرنانديز، سعود أبو الشوارب، المدير العام لمدينة دبي الصناعية، الذي قدم لمحة عامة عن الدور الرائد لمنطقة الأعمال في دفع وتنمية قطاع التصنيع المتقدم والمستدام في دولة الإمارات.

 

وقال أبو الشوارب: "بفضل الموقع الاستراتيجي لمدينة دبي على الخليج العربي، عملت منذ فترة طويلة كبوابة تجارية للدول الأفريقية التي تتطلع إلى تصدير منتجاتها إلى منطقة الشرق الأوسط، ويوجد حالياً أكثر من 21000 شركة أفريقية تعمل في دبي، وهو رقم ارتفع بنسبة تزيد على 25% خلال السنوات الأربع الماضية".

 

وركز الطرفان في نقاشهما على أهمية الأمن الغذائي، حيث سلط أبو الشوارب الضوء على الدور المهم الذي تؤديه مدينة دبي الصناعية في مساعدة دولة الإمارات العربية المتحدة على تحقيق أهدافها طويلة الأمد في هذا المجال، وقال: "تعمل مدينة دبي الصناعية بشكل وثيق مع وزارة البيئة والأمن الغذائي في الدولة، ولديها منطقة مخصصة لقطاع الأطعمة والمشروبات تمتد على مساحة تزيد على 23.5 مليون قدم مربعة، وتتوفر فيها بيئة مرنة للشركات تتيح لها الوصول إلى ثلثي سكان العالم خلال ثماني ساعات فقط".

 

كما قدم أبو الشوارب للوفد الزائر لمحة عامة عن مرافق مدينة دبي الصناعية، وأوضح كيف تلعب المنطقة دوراً رئيساً في تحقيق استراتيجية دبي الصناعية 2030، التي تسعى إلى تحويل الإمارة إلى منصة عالمية مستدامة وقائمة على المعرفة والصناعات المبتكرة، حيث تعمل مدينة دبي الصناعية على تمكين وتطوير تجارة السلع الاستهلاكية والآلات والمعدات، وهي من بين القطاعات الستة التي تسعى دبي لتطويرها في ظل هذه الرؤية.

 

من جانبه قال فرنانديز: "أردنا أن نطلع على فرص الاستفادة مما يمكننا تعلمه هنا، والذي يمكن أن يساعدنا في تسريع النمو الاقتصادي لبلدنا، وأستطيع أن أرى أن هناك العديد من الفرص لتسهيل التجارة والاستثمار بين أنغولا والإمارات العربية المتحدة".

 

وأضاف: "إعادة هيكلة الاقتصاد من أهم أولوياتنا ومجالات تركيزنا، وهناك العديد من الدروس التي يمكننا استخلاصها من دولة الإمارات العربية المتحدة في هذا الصدد، لكونها دولة نجحت في تنويع اقتصادها بعيداً عن الاعتماد على النفط".

 

وقام الوفد الزائر بجولة في اثنين من مرافق المأكولات والمشروبات في مدينة دبي الصناعية، هما مصنع أسماك لتجهيز المأكولات البحرية، وأنوركا للصناعات الغذائية.

 

حيث قام أبو الشوارب وفرنانديز بجولة مع إدارة منشأة أسماك المتخصصة بمعالجة المأكولات البحرية والخدمات اللوجستية، في المصنع الذي يتعامل مع الأسماك والروبيان المصطادة محلياً والمستوردة. وينفذ أكبر مرفق للمأكولات البحرية في المنطقة مجموعة واسعة من أنشطة معالجة الأسماك، بما في ذلك نزع قشور الأسماك وتدخين السلمون.

 

ولدى هذه المنشأة، التي افتتحت في هذا العام باستثمار يزيد على 200 مليون درهم، القدرة على معالجة وتخزين وتوزيع ربع كمية المأكولات البحرية المستهلكة في الإمارات العربية المتحدة.

 

وخلال زيارة منشأة أنوركا للصناعات الغذائية في مدينة دبي الصناعية، كان في استقبال الوفد الأنغولي بلال محمد الحموي، الرئيس التنفيذي لشركة أنوركا للصناعات الغذائية، الذي وجه الوفد عبر مناطق التحميص وتجهيز حبوب البن في المنشأة.

 

والجدير بالذكر أن أنوركا للصناعات الغذائية هي شركة مصنعة للقهوة تقوم بتصدير القهوة ذات العلامة التجارية "صنع في الإمارات" والمشروبات القائمة على القهوة إلى مجموعة كبيرة من الأسواق الدولية، بما في ذلك كندا. وينتج المصنع، الحاصل سابقاً على جائزة التكنولوجيا المبتكرة لمدينة دبي الصناعية، العلامة التجارية للقهوة الإيطالية (Unospresso)، والعلامة التجارية الأمريكية للقهوة (Uno Cafe)، بالإضافة إلى القهوة المثلجة والقهوة الفورية والمشروبات المدرجة تحت اسم (City Cafe).